نرسم، ننقد، نراعي

شرح

نادي الصحافة بالقدس (The Jerusalem Press Club – www.jerusalempressclub.com ) والمتحف الإسرائيلي للصور الكاريكاتورية حولون يعلنان عن عقد مسابقة رسومات كاريكاتيرية لسنة 2018 لطلاب المدارس الثانوية في إسرائيل ، تحت عنوان “نرسم، ننقد، نراعي”.

موضوع المسابقة هذا العام هو الظاهرة التي هزت الصحافة والإعلام الدولية: أخبار زائف. في وسائل الإعلام الاجتماعية وفي وسائل تقليدي، بعد الناس ينتشرون قصص وحقائق بدون أساس في حقيقة. زوج جديد من الكلمات – “حقائق بديلة” – تهدد أن تدمر الصحافة. هل أخبار زائف تفسد صحافة الإسرائيل أيضا؟ هل هذه الكلمتين دخول عالمنا شخصية؟ ندعوكم جميعا لعالج هذا المشكلة في الرسومات الكاريكاتيريه.

لذا ندعوا طلاب المدارس لارسال رسوماتهم من تاريخ 09/17/2017 وينتهي بتاريخ 08/12/2017 لمعاينة لجنة المحكمين لهذه المسابقه سيتم عرض أفضل 25 رسمًا كاريكاتير في معرض “غاليري دويك” القائم في مشكنوت شأنانيم، والذي سيتم افتتاحه في 7 كانون الثاني 2018 الذي يُصادف ذكرى الهجوم الإرهابي على مجلة “تشارلي إبدو”. وسوف يتم طرح الرسم الكاريكاتير الحائز على المركز الأول للنشر في الصحف المحلية والعالمية. من لجدير بالذكر ان أفضل ثلاث رسمات كاريكاتورية ستفوز بجوائز بقيمه 3000, 2000, 1000 شيكل.

مسابقة رسومات الكاريكاتيرية نشأت بعد الهجوم الإرهابي الدامي على المجلة الباريسية الساخرة “تشارلي إبدو”. الهجوم أثار مسألة التوازن بين نقد المؤسسات والظواهر والشخصيات الدينية وبين ضرورة عدم المس بالمشاعر الدينية بشكل مفرط ، مما يثير تساؤلات مثل: ما الفرق بين حرية التعبير المحمية لرسامي الكاريكاتير وبين حرية التعبير للسكان المهمشين؟ ومتى يمكن لرسام الكاريكاتير المساس بالمشاعر من خلال الرسم الكاريكاتيري؟ وهل علينا تجنب المساس بمشاعر جماعات معينة؟ وهل يجب تقييد حرية التعبير المرسومة والتي قد تكون عرضة لتفسير مختلف القرّاء. في حين يُناقش البالغون هذه القضية على الدوام، نتساءل فيما إذا كان أبناء الشبيبة قادرين من خلال منظورهم الحديث المنعكس بشكل فني في الرسومات الكاريكاتيرية على تقديم رؤى جديدة ومثيرة للاهتمام.

 


الجوائز:

7

ستتم دعوة 30 من المشاركين الإضافيين

الذين تم اختيار رسوماتهم الكاريكاتيرية لإدراجها في المعرض إلى المشاركة في افتتاح معرض حي شأنانيم في شهر يناير كانون الثاني 2017.